ضربة قوية للمنتخب الإيفواري على الصعيد الهجومي قبل مبارتي ليبيريا في التصفيات

الأربعاء 11 نوفمبر 2015
أخر تحديث : الأربعاء 11 نوفمبر 2015 - 1:14 صباحًا
ضربة قوية للمنتخب الإيفواري على الصعيد الهجومي قبل مبارتي ليبيريا في التصفيات

ذكر الإتحاد الإيفواري لكرة القدم اليوم الثلاثاء أن كل من سالومون كالو وويلفريد بوني لن يكونا حاضرين مع منتخب ساحل العاج في مبارتي تصفيات كأس العالم في روسيا سنة 2018 أمام منتخب ليبيريا.

وسيكون منتخب الكوت ديفوار في وضع صعب على الصعيد الهجومي للفريق خصوصا مع غياب توماس توري كذلك مع كل من كالو وبوني.

وحسب الإتحاد الكرة في كوت ديفوار فإن إصابة توري ليست بالجديد بل كان يعاني منها مع ناديه الفرنسي بوردو أما بالنسبة لبوني فإن إصابته تتمثل في آلام في العضلات الخلفية لفخذه إثر مبارياته مع ناديه الإنجليزي مانشستر سيتي.

وأما فيما يخص كالو لاعب نادي هيرتا بيرلين الألماني فهو يشعر بآلام على مستوى الرأس تعود للإصابة التي تعرض لها خلال إلتحام بعد إرتقاء وتلقي ضربة ليست بالهينة.

وسيكون لاعب نادي مازيمبي الكونجولي المتوج حديثا بلقب دوري أبطال أفريقيا أمام نادي إتحاد الجزائر الجزائري من أجل تمثيل المنتخب دوليا.

وتم تحديد موعد توقيت مباراة ساحل العاج وليبيريا ليوم الجمعة ذهابا أما مباراة الإياب فستلعب في العاصة الإيفوارية أبيدجان يوم الثلاثاء المقبل.
رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كورة ستايل الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.